التخطي إلى المحتوى

أعلن هاني شكري عضو مجلس إدارة نادي الزمالك السابق أن تركي آل الشيخ رئيس الهيئة العامة للترفيه بالسعودية تبرع بمبلغ مليون دولار لصالح نادي الزمالك وتم تحويل المبلغ إلى حساب مرتضى منصور، ونشر هذا في بيان ولقاء عام له على شاشة التلفزيون مما آثار المزيد من الجدل.

حيث أضاف شكري في تصريحات تلفزيونية له :

“كان هناك تحويل من مساعد تركي آل الشيخ بقيمة مليون دولار وتم تحويل هذا المبلغ لحساب طبيب الفريق ومن ثم تم تحويلها لحساب مرتضى منصور”.

وتابع :

“مرتضى منصور من حقه أن يطالب بهذا المبلغ مرة أخرى لأنه من تبرع بالمبلغ عبر حسابه وهذا حدث من قبل وتحديدًا في 2004 حيث قام منصور البلوي وقتها بالتبرع بمليون ريال وبعدها قام مرتضى منصور برفع قضية على النادي لاسترداد هذا المبلغ بعد حل مجلس الإدارة وقتها”.

وأكمل تصريحاته :

“مرتضى كان يقول أنه لا يريد تحويل أي مبلغ عبر حساب الزمالك بسبب مديونيات ممدوح عباس لكن الأخير وعد خالد عبد العزيز وزير الرياضة السابق بعدم المطالبة بأي أموال”.

وهاجم شكري مرتضى منصور قائلا :

“هل يجوز أن يكون حساب طبيب الفريق أكثر من خمسة ملايين دولار، المجلس متهم بإهدار المال العام بسبب عدم الحصول على فوائد بقيمة 2 مليار و800 مليون جنيه”.

وأنهى :”كان من الأفضل دفع مبلغ الـ42 مليون جنيه لممدوح عباس والاستفادة من فوائد الأموال التي لم تدخل خزينة النادي”.