مشهد من فيلم ويل سميث الأخير يتطابق مع فيلم “الخلية”.. والجهيني: “كفاية نحت يا هوليوود”

مشهد من فيلم ويل سميث الأخير يتطابق مع فيلم “الخلية”.. والجهيني: “كفاية نحت يا هوليوود”
مشهد من فيلم ويل سميث الأخير يتطابق مع فيلم “الخلية”.. والجهيني: “كفاية نحت يا هوليوود”

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
مشهد من فيلم ويل سميث الأخير يتطابق مع فيلم “الخلية”.. والجهيني: “كفاية نحت يا هوليوود”, اليوم الجمعة 3 أبريل 2020 04:29 مساءً

حسناء شيحة

مؤشر فيروس كورونا في مصر

المصابون

865

المتعافون

201

الوفيات

58

مؤشر فيروس كورونا عالميا

المصابون

1040664

المتعافون

222240

الوفيات

55191

سخر السيناريست صلاح الجهيني من أحد مشاهد فيلم النجم العالمي ويل سميث “Bad Boys For Life” والذي طرحه في بداية عام 2020 وحقق نجاحًا كبيرًا.

فنشر السينارسيت صورة لأحد مشاهد الفيلم التي يظهر بها ويل سميث ومارتن لورانس، في سيارة متهالكة بعد تعرضهم لحادث، وعبر الجهيني عن أن ذلك المشهد مشابه بشكل كبير لمشهد فيلم “الخلية” الذي طرح عام 2017، حيث كان المشهد عبارة عن أن أحمد عز ومحمد ممدوح يركبان سيارة نصفها أزيل نصفها العلوى بعد التعرض لحادث.

وكتب الجهيني على الصورة التي نشرها وقارن بها بين المشهدين مؤكدًا أن الفكرة تمت سرقتها من قبل صناع الفيلم الأجنبي فقال: “يا راجل ده أنت ناقص تقوله أنت بتخاف من سماح، كفاية نحت ياهوليوود”.

صلاح الجهيني ساخرًا من ويل سميث

صلاح الجهيني ساخرًا من ويل سميث

صلاح الجهيني ساخرًا من ويل سميث

مشهد من فيلم الخلية

مشهد من فيلم الخلية

مشهد من فيلم الخلية

وكان فيلم “الخلية” حقق نجاحًا جماهيريًا كبيرًا بشباك التذاكر خلال طرحه بالسينمات في العام قبل الماضي، ويشارك في بطولة الفيلم أحمد عز، ومحمد ممدوح، وأمينة خليل، وسامر المصري، وأحمد صفوت، وعائشة التونسية، وأحمد صلاح حسني، وريهام عبدالغفور، وأشرف زكي، وهو من تأليف صلاح الجهيني، وإخراج طارق العريان.

وحقق فيلم “Bad Boys For Life”، إيرادات عالية وصلت إلى 90 مليون دولار أمريكي، والفيلم من بطولة مارتن لورنس، ويل سميث، فانيسا هادجنز، جنيفر بادجر، ألكساندر لودفيج، جو بانتوليانو، باولا نونيز، شارون فايفر، دي جي خالد، تشارلز ميلتون، كيت ديل كاستيلو، سيدني باربوزا، هابي أندرسون، أثينا أكيرز، إميلي توولز.

وعرض الجزء الأول من الفيلم عام 1995، وكان يحكي عن محققين فى ميامى هما ديد مايك لوراي والذي جسد شخصيته ويل سميث، وماركوس بورنيت وجسد شخصيته مارتن لورانس، وكانوا يحميان كمية كبيرة من الهيروين تساوي 100 مليون دولار لتختفي الشحنة من مركز الشرطة وبعد الاشتباه في أنها عملية سرقة داخلية، أعطتهما الشئون الداخلية 5 أيام فقط لتتبع الشحنة ومعرفة مكانها قبل إغلاق قسم المخدرات بالمركز.

 

السابق أشادت بـ الاختيار.. والدة أحد شهداء البرث: علمنا أنه في سيناء يوم استشهاده
التالى توقعات صندوق النقد الدولى للاقتصاد المصرى.. خبير ينقلها بشكل غير دقيق